مركز صحي العودة

يقع المركز في مجمع المخيمات اللاجئين في مدينة

رفح ليخدم حوالي 68 ألف نسمة من سكان رفح

المدينة و مخيمها, يتكون المركز حاليا من أربعة

طوابق ثلاثة منها جاهزة تماما الطابق الأرضي

يحتوي على قسم الأشعة أما الطابق الثاني يتكون من العيادات

والطابق الثالث مركز صحة المرأة

يشمل قاعة رياضية أما بالنسبة للطابق الرابع فهو مركز للأطفال واليافعين اتفق على

تسميته مركز ريتشل كوري للأطفال و اليافعين و هو يقدم العديد من البرامج الصحية

والترفيهية للأطفال.


فكرة المشروع نشأت من حاجة المجتمع للمؤسسات الصحية وتطورت نتيجة للحاجة

الملحة من قبل المترددين على المركز معتمدة على الدعم المعنوي من المجتمع المحلي

بالإضافة إلي المساهمات المادية الرمزية و التي كانت من أهم العوامل التي ساهمت في تطوير الاتحاد واستمراريته و قد تم تحديد الاحتياجات من خلال توصيات واقتراحات المترددين على المركز و جمهور المستفيدين بشكل عام.

اتحاد لجان العمل الصحي:
مؤسسة صحية أهلية، ذات جذور مجتمعية، غير هادفة للربح، تأسست في العام 1985.

ويرتكز الاتحاد في عمله على هدف أساسي هو المساهمة في تحسين الوضع الصحي في فلسطين من خلال تقديم خدمات الرعاية الأولية و العلاجية، بجانب تنفيذ البرامج المجتمعية.

وتطبيقاً لشعار الاتحاد الناظم "الخدمة الصحية حق لكل محتاج"، يُوجه الاتحاد خدماته وبرامجه ونشاطاته المتنوعة للفئات الفقيرة والمُهمشة في مجتمعنا الفلسطيني على سبيل المثال ( النساء والأطفال) بغض النظر عن الجنس واللون والاعتقاد الديني أو السياسي.

ونظراً لأن للاتحاد رؤية تنموية تقول بأن الصحة والخدمات الصحية يجب ألاّ تنفصل عن الخدمات المجتمعية والتنموية الأخرى؛ استطاع وبنجاح خلال الأعوام العشرة الأخيرة إنجاز العديد من البرامج والفعاليات.
رؤية الاتحاد

إيماناً بقيمة الحياة، وبحق كل إنسان في الحصول على مستوى لائق من الرعاية الصحية، يعمل الاتحاد من أجل نظام صحي شامل مستند إلى التنمية الصحية النوعية لتمكين وتقوية المجتمع المدني الفلسطيني صحياً، والمبني على أساس المشاركة والمساواة والعدالة الاجتماعية ضمن التنمية الشاملة والمستدامة للشعب الفلسطيني من أجل تحقيق شعار الاتحاد "الخدمة الصحية حق لكل محتاج".
رسالة الاتحاد

اتحاد لجان العمل الصحي جمعية صحية أهلية ذات جذور مجتمعية تقدم الخدمات الصحية الشاملة ضمن منظور وإطار تنموي مجتمعي مستدام لجميع فئات المجتمع الفلسطيني وخاصة الفئات المهمشة والفقيرة من خلال المراكز الصحية والبرامج المجتمعية.

كما يساهم اتحاد لجان العمل الصحي بالتأثير في السياسات العامة والقطاعية ذات العلاقة لتحقيق نظام صحي شامل مستنداً إلى المواثيق الدولية لحقوق الإنسان
شعار الاتحاد
**الخدمة الصحية حق لكل محتاج**

معرض الصور

عدد الزوار اليوم :
405